جارى تحميل الموقع
28 الأحد , نوفمبر, 2021
البوابة الالكترونية محافظة القاهرة
افتتاح اعمال تطوير قرية صناعة الفخار "الفواخير" بالفسطاط
7 نوفمبر 2021
About

     تحت رعاية د. مصطفى مدبولى رئيس مجلس الوزراء افتتح اللواء محمود شعراوي وزير التنمية المحلية ود. خالد العناني وزير السياحة والآثار والسيدة / نيفين جامع وزيرة التجارة والصناعة واللواء /خالد عبد العال محافظ القاهرة أعمال تطوير قرية صناعة الفخار "الفواخير" بالفسطاط لاحياء إحدى أقدم الحرف التراثية بمصر منذ عهد قدماء المصريين.

 

وأكد محافظ القاهرة أن أعمال تطوير القرية والتي تضم 152 فاخورة على مساحة 13 فدان تأتي في اطار تنفيذ استيراتجية القيادة السياسية بشأن دعم وتشجيع الحرف اليدوية ، مشيرا إلى أن هناك اهتمام متواصل بقرية الفواخير بالفسطاط خاصة وأن حرفة صناعة الفخار من أقدم الحرف على مستوى العالم وكانت من المهن التى عمل بها المصريون القدماء. 

 

وأضاف محافظ القاهرة أن المحافظة  بدأت فى إنشاء منطقة لصناعة الخزف والفخار في عام 2005 بتكلفة إجمالية 100 مليون جنيه بالتعاون مع وزارات البيئة والتعاون الدولى والانتاج الحربي والهيئة العربية للتصنيع ، وظل المشروع متعثرًا لمدة 15 عام حتى تدخلت الدولة ووفرت الدعم اللازم لاستكمال المشروع فى إطار التوجيه الرئاسى برفع كفاءة المنطقة المحيطة بالكامل بعد إزالة المناطق العشوائية بها كبطن البقرة ونقل سكانها لمناطق حضارية وتوفير حياة كريمة لهم .

 

وأشار محافظ القاهرة أن أعمال التطوير التى جرت بالقرية شملت إستكمال توصيل جميع المرافق «مياه - غاز – كهرباء - صرف» إلى جانب الاستمرار فى تركيب افران الغاز صديقة البيئة والبديلة عن الافران البدائية وتركيب الولاعات الذاتية لباقى الوحدات بقرية الفواخير، وإجراءات التشغيل الفعلى لباقى الافران ومتابعة اعمال الانارة والنظافة وغيرها ، كما تم رفع كفاءة المبانى وتركيب لاند سكيب زراعى إلى جانب تركيب أرفف جانبية على حوائط كل فاخورة لعرض المنتجات عليها بشكل جمالى بالإضافة إلى طلاء واجهات الفواخير ، وتقنين أوضاع العاملين بها .

 

وأشار محافظ القاهرة إلى أن المحافظة تسعى لوضع قرية الفخار على خريطة المزارات السياحية وبرامج تنشيط بيع منتجات الفخار على المستوى المحلى والعالمى خاصة وأن هذا النوع من الأنشطة سيكون لها دور كبير وفعال فى تنشيط الساحة بالمنطقة التى تضم مجع الأديان متحف الحضارة المصرية ومنطقة حديقة تلال الفسطاط الجارى التجهيز لإقامتها، وشاهد الوزراء ومحافظ القاهرة، عقب الافتتاح كيفية قيام الحرفيين بعمل المشغولات الخزفية من الفخار كما شاهدو معرضًا للمنتجات الخزفية الذى ضم جناحًا لاطفال مدينة الاسمرات الذين تم تعليمهم حرفة صناعة الفخار .

 

شهد الحفل نواب المحافظ للمناطق الأربعة وسفراء عدد من الدول العربية والأجنبية وعدد من أعضاء مجلسي النواب والشيوخ  ورجال السياحة، وكان المصريون من أوائل الشعوب التي اهتمت بصناعة الفخار منذ عصور ما قبل التاريخ، ووصلوا فيه إلى درجة كبيرة من الإتقان ، واستخدم قدماء المصريين الأوانى الفخارية لحفظ المأكولات والمشروبات وتخزين الحبوب والغلال، وصنعوا منها مزهريات وأوان وأكواب وقدور وصوامع ونوافير ومجسمات طيور وحيوانات وشمعدانات وأباريق .

 

مصدر الخبر :ادارة الاعلام، محافظة القاهرة