المواطنون
السياحة
الخدمات
الشكاوي
بوابة النتائج
الخرائط
English

المواطنون > الثقافه والفنون > التراث الحضاري
بعض من مشروعات ترميم الاثار الاسلامية و القبطية
مشروع ترميم مدرسة قانيباي المحمدي

بشارع الصليبه بحي الخليفة بالقاهرة

 

أنشاها الأمير " قاني باي " اشتراه السلطان الظاهر برقوق من تاجره محمد فنسب إليه المحمدي وعمل في خدمة السلطان برقوق ثم في خدمة شيخ المحمودي نائب الشام وعين داودارا كبيرا في سلطنة الأمير فرج بن برقوق ( الداودار لقب لأحد أكبر كبار موظفي ديوان الإنشاء المكلف بالرد على مكاتبات السلطات الرسمية وإعداد الرسائل التي يبعث بها السلطان إلى مختلف الملوك والأمراء وحفظ صور عنها في ملفات خاصة ) ثم عين نائبا للشام في عهد السلطان المؤيد شيخ وقتل ضمن أمراء الشام الذين ثاروا علي السلطان المؤيد ودفن بدمشق .

 

استخدمت المدرسة كمسجد لأداء الشعائر الدينية وبنيت علي هضبة وتتكون من تخطيط إيواني ملحق به قبة ولها مئذنة من الحجر أعلي المدخل .

تم الانتهاء من تشييدها عام 816هـ - 1413م .

 

مكونات مشروع الترميم :

  • أعمال تدعيم الأساسات بالمدرسة وعلاج الشروخ الموجودة .
  • أعمال الترميم المعماري الشامل لجميع عناصر المدرسة .
  • ترميم شامل للقبة والمئذنة .
  • ترميم واستكمال العناصر الخشبية المتهالكة .
  • ترميم جميع الأرضيات الرخامية والحجرية .
  • تم الكشف عن صهريج بالواجهة الشمالية الغربية لإمداد السبيل بالمياه .
  • ترميم دقيق شامل للعناصر الخشبية والرخامية والأسقف المزخرفة .
  • تجديد شامل لشبكة الكهرباء بالمدرسة .

مصدر البيان :  كتاب  الثقافة ( بنية 00 وتوجه )   ،  وزارة الثقافة - صندوق التنمية الثقافية 0

 

عودة الى التراث الحضارىعودة الى الصفحة الرئيسية لموقع الثقافة و الفنون
الصفحة الرئيسية | عن الموقع | اتصل بنا | مركز المساعده | سياسة الخصوصية | اتصل بمدير الموقع

© جميع الحقوق محفوظة لوزارة التخطيط والمتابعة والإصلاح الإداري