جارى تحميل الموقع
16 الثلاثاء , يوليو, 2024
البوابة الالكترونية محافظة القاهرة

تغذية المسنين

أثار تقدم السن على أعضاء الجسم:

 1- ضعف القلب

2- قلة عمل الكليتين والكبد

3- انخفاض كفاءة المخ

4- ضعف السمع والبصر والاستجابات الحسية

5-اضطراب وظائف الأعضاء التي يسيطر عليها المخ مثل : العضلات

6- ضعف الجهاز المناعي في الجسم وعدم قدرته على مقاومة الأمراض والصدمات البدنية

7- تصلب الشرايين

8- ارتفاع ضغط الدم

9- أمراض القلب والكلى والسكر

10- ترقق العظام

11- التهاب المفاصل

 

مشاكل التغذية فى الشيخوخة:

 1-عدم القدرة على المضغ: نتيجة ضعف الأسنان وتساقط معظمها.

2-فقد الشهية: نتيجة ضعف حاستي الشم والذوق وقلة إفراز الحامض المعدي وايضاً الظروف الاجتماعية وبعض الأدوية.

3-كثرة الإصابة بالحموضة والغازات والتجشؤ مما يجعل الشخص لا يقبل على الغذاء باهتمام .

4-التعود على تناول كميات قليلة من الأغذية :بحيث لا تفي باحتياجات الجسم  مما يؤدي إلى  الإصابة بعدة أمراض مثل: الأنيميا والإجهاد وضعف العظام  بطء شفاء الجروح، قلة المقاومة للأمراض المعدية.

5-الإصابة بالإمساك: نتيجة انخفاض معدل انقباض عضلات الأمعاء وقلة النشاط والحركة وعدم الكفاية من السوائل والأغذية الغنية بالألياف والسليلوز.

6-أمراض القلب والكليتين والأمعاء والدورة الدموية: ويتطلب اتباع حميات خاصة تجنباً للمضاعفات التي قد تكون مميتة.

 

كما تقل رغبة الشخص المسن في تناول الطعام نتيجة:

  • الوحدة.
  • عدم القدرة على شراء الأغذية.
  • قلة الاستعدادات للطهي.
  • انخفاض الدخل.
  • الإحساس بالحرمان.

لا يوجد سن معين لبدء مرحلة الشيخوخة:

فالبعض تبدأ عنده مبكرة بينما نجد أشخاص آخرين بالعمر نفسه مازالوا في حيوية ونشاط وصحة وتحددها صحة الشخص والتي تتأثر:

  • التغذية
  • الوراثة
  • العوامل البيئية

للتغلب  على هذه المشاكل يجب اتباع الخطوات التالية:

1- يجب معرفة الأغذية المفضلة والغير مفضلة للمسن بالإضافة إلى تحقيق رغباته عند إعداد قائمة الغذاء الخاصة به.

2- يجب الاحتراس عند تقديم الأغذية المحمرة والحلويات الدسمة والأغذية كثيرة التوابل فلاتزيد كميتها عن مقدرة الشخص وكفاءة جهازه الهضمي.

3- تعدل طريقة أعداد الأغذية بحيث تتناسب مع قدرة الشخص على المضغ ، حتى لو أدى الأمر إلى فرمها أو هرسها.

4- يزاد عدد الوجبات في حال ضعف الشهية إلى أربع أو خمس وجبات يوميا.

  5-ينبغي الاهتمام بوجبة الفطور من حيث الكم والكيف والتنويع.

6- يجب التقليل من المنبهات خاصة إذا كانت تسبب المتاعب.

7- يستحسن تشجيع  الشخص على تناول كمية كبيرة من السوائل.

8 -عدم إهمال الأغذية الغنية بالألياف.

 

مرض السكري:

 هو عجز الجسم عن المحافظة على نسبة جلوكوز الدم  في حدود المستوى الطبيعي.

 

العوامل التي تزيد من الإصابة بمرض السكري:

 تناول كميات كبيرة من مصادر الطاقة:

  • السمنة
  • الحمل
  • زيادة إفراز هرمون الغدة الدرقية
  • اضطرابات الجهاز العصبي

وتعمل هذه العوامل على إحداث الإصابة عن طريق زيادة إفراز هرمون الكورتيزون وهو عامل هرموني محرض على الإصابة بالسكري.

 

آخر تحديث : 2024

محادثة ألية
دائما نشط
أهلاً! الرجاء اختيار الخدمة المطلوبة.
1